الأخبار

"الشؤون الإسلامية" بالشارقة تكثف جهودها ليلة 27 من رمضان

تاريخ: Oct 24, 2018

أفادت دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة بأنها وضمن جهودها في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وخاصة ليلة 27 رمضان؛ قامت برفع جاهزية جوامع التهجد وخاصة الرئيسة بالإمارة والتي تشهدا إقبالاً كبير من المصلين؛ لتوفير الأجواء الإيمانية وكافة سبل الراحة والطمأنينة والسكينة للمصلين. ولفتت الدائرة إلى أن فرق الصيانة التابعة للشؤون الإسلامية قام بجولات ميدانية وتفقدية للاطلاع على احتياجات مساجد التهجد خاصة التي تشهد إقبالاً كبيراً المصلين مثل جامع الشيخ سعود بمنطقة الشهباء، وجامع الملك فيصل بمنطقة السور، وجامع النور بمنطقة المجاز، حيث قامت الفرق المتخصصة بتخطيط الساحات الخارجية وفرشها بالسجاد وتركيب أجهزة التبريد والمراوح فيها، إضافة إلى زيادة السعة الاستيعابية لمصليات النساء من خلال الخيم المجاورة للمساجد. كما خصصت الدائرة عدداً من الموظفين للإشراف على تنظيم عملية دخول وخروج المصلين من المسجد وتسوية صفوفهم في الساحات الخارجية التي اكتظت بالأعداد الغفيرة من المصلين، وكذلك توزيع المياه والتمور عليهم، إضافة إلى تواجد فرق الصيانة الطارئة وعمال النظافة للمتابعة المباشرة من قلب الحدث، حرصاً من الدائرة على توفير كافة سبل الراحة والطمأنينة للمصلين. وأشادت الدائرة بجهود المؤسسات التطوعية التي ساهمت إلى جانب فرق الدائرة، حيث تم الاستعانة بما يقارب 300 متطوع ومتطوعة موزعين على المساجد الثلاثة.