الأخبار

الشؤون الإسلامية بالشارقة تفتتح مسجد المنذر بن محمد بالشهباء

تاريخ: Jan 9, 2019

بحضور سعادة خميس سالم السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة ، رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى ، وسعادة جمال الطريفي المستشار بمكتب سمو الحاكم، وجمع من المسؤولين بالإمارة؛ افتتح سعادة عبد الله خليفة يعروف السبوسي مدير دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة مسجد المنذر بن محمد في منطقة الشهباء ؛ وذلك ضمن خطة الشؤون الإسلامية للعام الجاري وتنفيذاً لأهدافها الاستراتيجية التي تتماشى مع رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة، في الاهتمام بتشييد وعمارة المساجد في كافة ضواحي الإمارة. وأشار سعادة عبد الله السبوسي إلى أن مسجد المنذر بن محمد يأتي ضمن مكرمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة حفظه الله لإزالة المساجد المؤقتة "الكرافانات"، واستبدالها بمساجد دائمة تتسع للمزيد من المصلين، وتتميز بالتصاميم والطرز الإسلامية الحديثة التي تتميز بها إمارة الشارقة حتى صارت معلماً بارزاً لها في كافة المحافل؛ مثمناً حرص سموه للحفاظ على قدسية المساجد، وتوفير كافة سبل الراحة والأجواء الإيمانية للمصلين، والحفاظ على المنظر العام للإمارة. وأكد السبوسي على أن أهم ما يميز هذه المساجد التي شيدت ضمن مكرمة صاحب السمو حاكم الشارقة؛ سهولة متابعتها بصورة دورية من خلال تعيين الأئمة والمؤذنين بخلاف المساجد المؤقتة، وكذلك صيانة مرافقها الخدمية الملحقة بها كأماكن الوضوء ودورات المياه. وقد بني مسجد المنذر بن محمد على مساحة أرض إجمالية تبلغ 7000 آلاف متر مربع، تشمل المصلى ومرافقه الخدمية من دورات المياه والميضأة وسكن للإمام، ومواقف للسيارات، ويتسع المسجد لـ 320 مصليًّا، بينما يتسع مصلى النساء لـ 50 مصلية، وشيد على الطراز المعماري المحلي الحديث بقبة، ومنارة تعلوه بارتفاع 13 مترًا.